اخبارسوشيال ميديا

شبكة الفيسبوك متهمة بالكشف عن بيانات صحية حساسة في المجموعات

في السنوات الماضية، كان يعتقد الجميع بأنه من الأفضل الإنضمام إلى شبكة الفيسبوك، ولكن هذه الأيام بدأنا نشعر بأن عدم الظهور على الفيسبوك قد يكون فكرة أفضل. عانت الشركة من العديد من الفضائح المتعلقة بالخصوصية في الأونة الأخيرة، وقد تردد في الأسبوع الماضي فقط أن الشركة قد تتعرض لغرامة مالية بمليارات الدولارات من قبل لجنة التجارة الفيدرالية.

إذا كنت تعتقد بأن العام 2019 سيمثل بداية جديدة لشركة الفيسبوك، فعاود التفكير في ذلك مرة أخرى لأنه وفقا لتقرير جديد، فيبدو أن الفيسبوك متهمة بالكشف عن بيانات صحية حساسة في مجموعات مغلقة. تم تقديم الشكوى في الأصل إلى لجنة التجارة الفيدرالية في الشهر الماضي ولكن تم نشرها الآن للعامة.

وتزعم الشكوى أن شبكة الفيسبوك قد كشفت عن معلومات حساسة عن أعضاء في مجموعات مغلقة، حيث إكتشف أعضاء مجموعة تتألف من النساء مع طفرة جينية تدعى BRCA أن معلومات حساسة عن أنفسهم، مثل أسمائهم وعناوين بريدهم الإلكتروني يتم تداولها بحرية على شبكة الإنترنت.

ووفقا للشكوى، فهي تقول ” تجاهلت الفيسبوك طلباتنا لإصلاح المشاكل التي حددناها للشركة، وإنكار علنًا وجود أي مشكلة. كل هذا يمثل تفاعلاً غير عادل ومخادع ومضلل بين الفيسبوك ومستخدميها مما يجعله إنتهاكًا لقانون لجنة التجارة الفيدرالية “. ولم تقم شركة الفيسبوك بالرد على هذه الشكوى بشكل رسمي حتى الآن.

المصدر : موقع إلكتروني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى