اخبارالعاب

“جوجل” تغلق تطبيقها المستقل YouTube Gaming

تستعد شركة جوجل لإيقاف تطبيقها المستقل YouTube Gaming بتاريخ 30 مايو، وهو عبارة عن البوابة المخصصة للألعاب لمنصة يوتيوب، على أن يتم دمجه مع التطبيق الأساسي ليوتيوب، وتوجيه الزائرين إلى قناة جديدة للألعاب على المنصة؛ من أجل الحفاظ على كل شيء في مكان واحد، بالإضافة إلى قلة شعبية التطبيق المستقل.

وكانت عملاقة البحث قد أعلنت عن هذه الخطوة في شهر سبتمبر من عام 2018 – أي بعد أربع سنوات تقريبًا من إطلاق التطبيق المستقل – لكنها تأخرت عن تاريخ الإغلاق الأصلي الذي كان في شهر مارس.

وطلبت الشركة من المستخدمين الانتقال إلى تطبيق يوتيوب المعتاد، وقالت جوجل: إن عملية الفصل تسببت في حدوث ارتباك بين محبي الألعاب، الأمر الذي دفعها إلى دمج الخدمة ضمن تطبيق يوتيوب الرئيسي.

وأطلقت جوجل مركزًا للألعاب يركز على ألعاب يوتيوب القديمة، بحيث يمكن للمستخدمين الحصول على موجز لمحتوى الألعاب من جميع أنحاء يوتيوب، وذلك استنادًا إلى سجل المشاهدة والتفضيلات.

ومن المفترض أن يختفي تطبيق YouTube Gaming بحلول 30 مايو، لكن سيكون بإمكان المستخدمين العثور على جميع مقاطع فيديو الألعاب المفضلة ضمن تطبيق يوتيوب الرئيسي من خلال الرابط.

وكانت إحدى الميزات البارزة في تطبيق YouTube Gaming المستقل هي الوضع الداكن، لكن بعد حصول تطبيق يوتيوب الرئيسي على الوضع الداكن، فقد أصبحت التجربة متماثلة تقريبًا.

وقالت يوتيوب في إعلان على صفحة دعم جوجل: إن إرسال الزوار إلى المنصة الرئيسية سيجعل من السهل على عشاق الألعاب التواصل، موضحة أنها تريد الاستمرار في بناء مكان أقوى لمجتمع الألعاب الذي يزدهر على يوتيوب، وليس فقط على تطبيق YouTube Gaming.

وأعلنت جوجل عن YouTube Gaming في عام 2015، وذلك ردًا على منصات البث المباشر الشهيرة، مثل Twitch، وروجت لهذه الخدمة كوسيلة لتحسين تجربة البث المباشر، والحفاظ على المحتوى المخصص للألعاب، بالإضافة إلى كونها مكانًا لاختبار الميزات، مثل العضوية والوضع الداكن.

وكان للموقع المخصص شكلٌ ومظهرٌ مختلفان عن بقية موقع يوتيوب، ويقدم خدماته بشكل أساسي لمحبي ألعاب الحاسب الشخصي ومنصات الألعاب.

وحاول الموقع تسليط الضوء على شخصيات جديدة، وغالبًا ما جرب ميزات جديدة، ومع ذلك، فإن منصة Twitch تواصل السيطرة على سوق البث المباشر، وذلك وفقًا للبيانات التي جمعتها شركة Newzoo.

وشهدت المنصة المملوكة لشركة أمازون في بداية العام ما يقرب من 64 ألف مستخدم، أنتجوا 1.9 مليون ساعة من محتوى الفيديو المباشر، بينما كان لدى YouTube Gaming، خلال الفترة نفسها، 22 ألف مستخدم أنتجوا 460 ألف ساعة من المحتوى.

المصدر: عاجل السعودية 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى