اخبارموبايل

“جوجل” تؤكد اختبارها هاتف Pixel قابل للطي

أكدت شركة جوجل أنها تجري بالفعل تجارب على نماذج أولية لهاتف قابل للطي، إلى جانب اختبارها شاشات قابلة للطي منذ فترة طويلة، لكن ينبغي عدم توقع وجود نسخة قابلة للطي من هواتف بيكسل الرائدة أو هواتف Pixel 3A الأقل تكلفة في أي وقت قريب.

وجاءت التأكيد عبر تصريح لماريو كويروز Mario Queiroz، رئيس قسم تطوير بيكسل Pixel من جوجل، والذي قال: “نحن بالتأكيد نختبر نماذج أولية من التكنولوجيا، ونفعل ذلك منذ فترة طويلة، لكن لا أعتقد أن لدينا حالة استخدام واضحة حتى الآن”.

ويعني هذا أنه يجب عدم توقع ظهور هاتف بيكسل قابل للطي في أي وقت قريب حتى تتحسن التقنية بشكل كبير، وأضاف كويريز “إننا نختبر نماذج أولية قابلة للطي، والعديد من تقنيات الأجهزة الجديدة الأخرى، وليس لدينا إعلانات متعلقة بالمنتج لإصدارها في هذا الوقت”.

وأوضح المسؤول في شركة جوجل أن الهواتف القابلة للطي مفيدة للأشخاص الذين يريدون شاشات أكبر، لكن هذه الميزة لوحدها لن تكون كافية لتحفيز اهتمام المستهلك، وأن التكنولوجيا القابلة للطي يجب أن تكون أكثر ابتكارًا.

ولا يعد اختبار جوجل للهواتف القابلة للطي مفاجأة، إذ كشفت الشركة عن دعمها بشكل مدمج للشاشات القابلة للطي ضمن نظامها لتشغيل الأجهزة المحمولة أندرويد في شهر نوفمبر الماضي، وذلك قبل أن تكشف سامسونج في نفس الشهر بشكل رسمي عن هاتفها القابل للطي Galaxy Fold.

وقد يكون لدى سامسونج أول هاتف قابل للطي، إلا أن هذا لا يمنع الشركات الأخرى من البحث في التكنولوجيا، ومن النادر أن تؤكد شركات التكنولوجيا العاملة في مجال تصنيع الأجهزة بشكل صريح أنها تختبر تصاميم جديدة.

وازداد الحديث بشكل كبير حول شكل ونوعية الأجهزة الجديدة منذ أن بدأت شركات تصنيع الهواتف الآسيوية في الكشف عن المنتجات الرسمية القابلة للطي، وجرى الحديث عن أنها تشكل مستقبل الهواتف الذكية من خلال قدرتها على تحويل الهاتف الذكي إلى جهاز لوحي.

وعرضت شركتا سامسونج وإل جي التحسينات المدخلة على النماذج الأصلية للشاشات القابلة للطي قبل وقت طويل من الكشف رسميًا عن المنتجات في وقت سابق من هذا العام، وأوضحتا كيفية عمل الشاشات القابلة للطي.

وظهرت في شهر مارس تقارير حول حصول جوجل على براءة اختراع تتعلق بتكنولوجيا الهواتف القابلة للطي عبر تصميم يشبه الصدفة، مما يؤكد أن الشركة تختبر أنواعًا مختلفة من التصميم في قسم النماذج الأولية الخاص بها.

وأكد ماريو كويروز أنه ليس لدى جوجل خطط في الوقت الحالي لطرح منتج قابل للطي في السوق، وأن الشركة تركز اهتمامها في الوقت الحالي على الأعضاء الجدد في عائلة بيكسل، Pixel 3A، و Pixel 3A XL.

وتأتي تجربة جوجل للهواتف القابلة للطي في الوقت الذي تكافح فيه شركات تصنيع الهواتف في جميع المجالات مع ارتفاع أسعار الهواتف المتميزة، وقالت جوجل في الأسبوع الماضي: إن مبيعات هواتف بيكسل أقل هذا العام من العام الماضي بسبب الضغوط في سوق الهواتف الذكية المتميزة.

ويشعر خصوم جوجل بالضغوط أيضًا، إذ قالت شركة آبل الأسبوع الماضي: إنها باعت عددًا أقل من أجهزة آيفون عامًا بعد عام، بينما تكافح شركة سامسونج مع عائدات الهواتف المخيبة للآمال.

المصدر : عاجل السعودية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى