اخبار

تصاعد معركة Apple مع Epic Games حول عمولة متجر التطبيقات

تخطط شركة آبل Appleالأميركية للدفاع عن نفسها في القضية المرفوعة ضدها من شركة Epic Games بشأن هيمنتها على السوق.

وتعتزم آبل الرد بأنها تواجه منافسة شديدة في سوق ألعاب الفيديو، وأن اللاعبين سيعانون إذا نجحت شركة Epic Games، المطورة للعبة Fortnite في معركتها القانونية لإلغاءسياسات متجر تطبيقات آبل، وفقًا لوثائق المحكمة التي قدمتها الشركة.

وأكدت Apple في دفاعها أن الدعوى المرفوعة هي جزء من حملة علاقات عامة منظمة بعناية، لتسليط الضوء على لعبة Fortnite مرة أخرى.

شركة Apple ضد Epic Games

  • كشفت آبل عن خطتها للهجوم على Epic Games في الإيداعات المقدمة إلى محكمة فيدرالية في كاليفورنيا، الخميس، قبل المحاكمة المنعقدة بدون هيئة محلفين في أوائل مايو/أيار المقبل. ودافعت عن نفسها ضد اتهامات السلوك المناهض للمنافسة من خلال الجدل بأن نسبة 30٪ التي تفرضها على المطورين، تعتبر قياسية في جميع أنحاء الصناعة.
  • ردت Apple على ادعاء شركة Epic بأن أكثر من مليار مستخدم لأجهزة iPhone، الذين يتعين عليهم استخدام متجر التطبيقات لتثبيت البرامج، يشكلون سوقًا مستقلًا تسيطر عليه Apple، حيث قالت الشركة إن اللاعبين والمطورين لديهم خيارات أخرى عبر منصات الألعاب المتعددة.
  • رغم أن نسبة عمولة Apple البالغة 30٪ على مبيعات متجر التطبيقات App Store يتم تحصيلها من خلال المتجر، إلا أن آبل قالت إن اللاعبين لديهم خيار شراء العناصر داخل اللعبة على منصات أخرى، لاستخدامها على النظام الأساسي.
  • وأضافت الشركة الأميركية أن مليارات الدولارات التي تنفقها على تطوير البنية التحتية التي تدعم متجر التطبيقات تبرر رسومها، مضيفة أن Epic “استفادت بشكل كبير” من هذا الوضع، وحققت أكثر من 700 مليون دولار من مستخدميها في العامين اللذين كانت فيه لعبة Fortnite متاحة في المتجر.
  • وانتقدت Apple كذلك حملة العلاقات العامة التي أطلقتها Epic مع الدعوى القضائية، والتي عُرفت داخليًا باسم Project Liberty، وصورت الشركة على أنها مستضعف يحارب اضطهاد Apple.

مستقبل السوق الرقمية

يمكن أن تحدد نتيجة هذه الدعوى مستقبل السوق الرقمية، وهي جزء من سلسلة من التحقيقات والدعاوى القضائية التي تشكك في مدى هيمنة عملاق التكنولوجيا آبل على السوق.

وقد عملت Apple على التحكم في التطبيقات التي يمكن استخدامها على أجهزتها، ما كان من أهم الأسباب الأساسية للتدقيق التنظيمي وتعرضها للنقد من مطوري البرامج ومراقبي المنافسة في جميع أنحاء العالم.

لدى المفوضية الأوروبية -على سبيل المثال- أربعة تحقيقات مفتوحة لمكافحة الاحتكار ضد Apple، ثلاثة منها تتضمن App Store. فيما قادت Epic حركة معارضة القطاع الخاص لممارسات Apple، والتي أصبحت الآن جزءًا من حركة أكبر ضد شركات التكنولوجيا، بما في ذلك Spotify وMatch Group وTile.

المصدر : فوربس الشرق الاوسط

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى