اخبار

بعد إعلان إطلاقها.. أغلبية الناخبين يرفضون استخدام منصة ترامب الجديدة

أشار أكثر من نصف الناخبين المسجلين في استطلاع للرأي إلى أنهم لن يشتركوا في منصة التواصل الاجتماعي التي يرعاها الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب، بعد أن قال مستشار حملته السابقة جيسون ميلر الأسبوع الماضي إن ترامب يعتزم إطلاق منصته الخاصة بعد أن حظرته تويتر وفيسبوك، بجانب آخرين على خلفية تورطه في هجوم مبنى الكابيتول في يناير/كانون الثاني.

نتائج الاستطلاع

  • في استطلاع للرأي أجرته Hill-HarrisX، الثلاثاء، قال 54٪ من المشاركين إنهم لن يستخدموا هذه المنصة، بينما قال 30٪ إنهم سيشتركون بها، في حين قال 16٪ إنهم غير متأكدين.
  • كان الجمهوريون أكثر ميلًا إلى المشاركة في إحدى منصات التواصل الاجتماعي المدعومة من ترامب، حيث قال 54٪ من الجمهوريين إنهم سيستخدمون المنصة، بينما قال 78٪ من الديموقراطيين و58٪ من الناخبين المستقلين إنهم لن يفعلوا ذلك.
  • من بين المشاركين الذين صوتوا لصالح ترامب العام الماضي، قال 62٪ إنهم سيستخدمون المنصة، بينما قال 78٪ ممن أدلوا بأصواتهم للرئيس جو بايدن إنهم لن يفعلوا ذلك.
  • جاءت نتائج الاستطلاع في الوقت الذي أطلق فيه ترامب موقعه الإلكتروني الجديد يوم الاثنين الذي يزعم أن مكتب ترامب “ملتزم بالحفاظ على الإرث العظيم لإدارة ترامب” و”دفع أجندة أميركا أولًا”.

منافسة منصات التواصل الاجتماعي

الأسبوع الماضي، قال ميلر إن ترامب يعمل على منصته الخاصة للتواصل الاجتماعي والتي من المحتمل أن يتم إطلاقها خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، معلنًا أنها ستكون “أهم منصة في وسائل التواصل الاجتماعي”، و”ستعيد تعريف اللعبة بالكامل” وستجذب عشرات الملايين من المستخدمين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى