اخبار

” القضاء الأمريكي” آبل انتهكت ثلاث براءات اختراع لكوالكوم

انتهكت شركة آبل ثلاث براءات اختراع عائدة ملكيتها إلى شركة كوالكوم ضمن بعض هواتف آيفون، وذلك وفقًا لقرار هيئة المحلفين بعد محاكمة استمرت لمدة أسبوعين.

ومنحت لجنة التحكيم كوالكوم تعويضًا قيمته 31 مليون دولار، المبلغ الكامل الذي كانت تسعى إليه الشركة، بالرغم من أن آبل قد حصلت في المقابل على حكم للحد من دفع تعويضات محتملة.

ويعد مبلغ 31 مليون دولار بمثابة إزعاج بسيط بالنسبة لشركة كوبرتينو، ثاني أكبر شركة أمريكية بعد شركة مايكروسوفت، بقيمة سوقية تبلغ 866 مليار دولار وإيرادات سنوية تصل إلى مئات المليارات من الدولارات.

ويعتمد نموذج ترخيص براءات الاختراع الخاص بشركة كوالكوم على فرض رسوم على شركات تصنيع الهواتف من سعر بيع كل هاتف، وهي ممارسة تزعم آبل أنها غير عادلة وغير قانونية.

وكانت كوالكوم قد رفعت في عام 2017 دعوى تتعلق ببراءات الاختراع التي تسمح للهواتف المحمولة بتحسين عمر البطارية.

وزعمت آبل أن الدعوى كانت في الواقع عملاً انتقاميًا من كوالكوم لأن الشركة المصنعة لهواتف آيفون أضافت شركة إنتل كمورد آخر للرقاقات في عام 2016.

وكانت كوالكوم هي المورد الحصري لشركة آبل منذ عام 2011، وحلت مكونات إنتل الآن محل كوالكوم في أجهزة آيفون.

وقال دون روزنبرغ Don Rosenberg، المستشار العام لشركة كوالكوم في بيان: “التقنيات التي ابتكرتها كوالكوم وغيرها هي التي مكنت آبل من دخول السوق وأن تصبح ناجحة بهذه السرعة. نحن نشعر بالامتنان لأن المحاكم ترفض إستراتيجية آبل المتمثلة في رفض الدفع مقابل استخدام التقنيات”.

فيما قالت آبل في بيان إنها تشعر بخيبة أمل إزاء النتيجة، وأوضحت أن حملة كوالكوم المستمرة حول انتهاك براءات الاختراع ليست أكثر من محاولة لصرف الانتباه عن القضايا الأكبر التي تواجهها عبر التحقيقات في ممارساتها التجارية ضمن المحكمة الفيدرالية الأمريكية وحول العالم.

وجاء هذا الحكم قبل صدور حكم قضائي في معركة قانونية أكبر بين الشركتين حول مدفوعات حقوق الملكية، إذ من المقرر إجراء محاكمة في هذه القضية خلال الشهر المقبل، لكنها تتعلق بمليارات الدولارات.

وتسعى الشركة المصنعة لهواتف آيفون إلى تفكيك ما تسميه نموذج أعمال كوالكوم غير القانوني المتمثل في ترخيص براءات الاختراع وبيع الرقاقات لشركات تصنيع الهواتف، فيما تتهم كوالكوم شركة آيفون باستخدام تكنولوجيتها دون أن تدفع.

كما أن نتيجة محاكمة أخرى شملت الأطراف، والتي جرت في شهر يناير/كانون الثاني، ما زالت معلقة، حيث تتهم آبل وإنتل ولجنة التجارة الفيدرالية FTC كوالكوم بأنها تحتكر أجهزة المودم في الهواتف.

ووصل الصراع بين الشركتين إلى بلدان أخرى أيضًا، إذ فازت كوالكوم بأمر قضائي ضد آبل في ألمانيا، مما أدى إلى حظر بيع بعض أجهزة آيفون الأقدم في البلاد، لكن آبل عاودت بيع هواتف iPhone 7 و iPhone 8 في ألمانيا مرة أخرى بعد تبديل أجهزة مودم إنتل بأجهزة مودم كوالكوم.

المصدر : عاجل السعودية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى